ما هو تخصص ادارة اعمال ؟

تخصص ادارة اعمال

تخصص ادارة اعمال
تخصص ادارة اعمال

تخصص ادارة اعمال Business Administration أحد التخصصات المهنية المدهشة، حيث إن جميع الوظائف المهنية المرتبطة به تمثل القاطرة التي تدفع المؤسسات والهيئات والشركات نحو النجاح والتطور على الصعيدين الاستثماري والبشري، وقد لا يشابهها وظائف، فهي ليست اجرائية، وليست تخطيطية، بل خليط بين هذا وذلك.

كما أن الوظائف التابعة لكل تخصص ادارة الأعمال تأخذ الأشكال الإدارية والمالية والتسويقية والدعائية و التنظيمية والتطويرية، لتكن بذلك القوة الدافعة التي لا تستغني عنها المؤسسات الربحية وغير الربحية، بمعنى أن هؤلاء الموظفين هم المسئولون عن بلورة مكانة الهيئة او المؤسسة أو المنظمة في السوق التابعة له، ولذلك دراسة ادارة اعمال ادبي ولا علمي بل الاثنين معًا.

تعريف مواد تخصص ادارة اعمال

بما أن تخصص ادارة الاعمال هو التخصص المسئول عن العمليات التنفيذية والأنشطة الربحية وغير الربحية والمهام الإدارية في أي نوع وأي شكل وأي حجم من الأعمال أو الشركات أو المؤسسات أو المنظمات أو الهيئات، بكل أنواعها حكومية وأهلية، عامة وخاصة، هادفة للربح أو خيرية، فمن ثَم مواد تخصص اداره اعمال هي التي تجعل الدارس متفوق في عمليات الرقابة وآليات التخطيط وطرق التنظيم و فاعلية الإشراف ومهارات القيادة ووسائل المتابعة، لأنه سيقوم بكل هذه الأعمال أو بعض منها فور التحاقه بأي وظيفة من الوظائف التي يُفضي إليها تخصص ادارة الاعمال.

ماهي مواد قسم ادارة الاعمال

من هنا تشتمل مواد تخصص ادارة الاعمال على كل ما يرتبط بمجالات:

  • التسويق.
  • الإدارة.
  • التمويل.
  • الموارد البشرية.
  • المحاسبة.
  • العمليات اللوجستية.

وبالطبع يتفرع تحت مجمل تخصص إدارة اعمال تخصص في كل الفروع وكل المواد التعليمية التي تعزز من قدرة الدارس على أداء تلك الوظائف عقب التخرج، بل وتزداد افضل تخصصات ماجستير ادارة الاعمال والدكتوراه.

اقرأ أيضًا : تخصص علم النفس

هل ادارة الاعمال تخصص علمي او ادبي

من هنا تكون دراسة شاملة، لا يصح القول فيها ادارة اعمال علمي ولا ادبي بل للاثنين، لأن فيها المهارات العلمية والرياضية والمحاسبية، وفيها كذلك المفاهيم الاجتماعية والأدبية للإدارة والتخطيط، ومن ثَم يعود تخصص إدارة الأعمال Business Administration بالنفع الكبير على الطلاب، حيث اكتساب وتحصيل مفاهيم إدارية وفنية ترتبط بكل مجالات الحياة وليس للمهن والعمل فقط، علاوةً على أنها مهارات لا غنى عنها في كافة التخصصات وكل الأنشطة الاستثمارية والخدمية.

تخصص ادارة الاعمال سهل ام صعب

الخطة الدراسية لتخصص ادارة الاعمال لا نقول انها صعبة ولا سهلة، بل هي تتطلب مهارات وصفات أساسية في الطالب القدرة على الالتحاق بها وتحصيل أعلى الدرجات والنتائج، فضلًا عن الاستفادة في الالتحاق بالوظائف.

فوفق مقررات تخصص ادارة الاعمال يحتاج الطالب أن يتمتع بالصفات والسمات التالية:

  • إجادة ثقافة الحوار والمناقشة.
  • قوة الشخصية.
  • إجادة المهارات والأعمال الإدارية.
  • امتلاك شخصية قيادية.
  • التمتع بروح الجماعة والعمل ضمن فريق واحد.
  • التمكن من مهارات الاتصال والتواصل.
  • امتلاك مهارة وإجادة في مقررات الرياضيات واللغة الإنجليزية، أو على الأقل التمتع بحبهما والشغف بتطوير الذات فيهما.
  • التمتع بالمهارات التقنية ومهارات التعامل مع الحاسب الآلي، مع تطوير الذات باستمرار فيهم.
  • احتراف التعامل مع البريد الإلكتروني ارسالًا واستقبالًا.
  • امتلاك موهبة الإقناع والعرض الشيق للأفكار.
  • القدرة على اتخاذ القرارات الصعبة عقب تحليل المقدمات والأدلة.
  • القدرة على تعلم مواد الإحصاء وتخطيط الجداول والرسوم البيانية.
  • التمتع بالتنظيم والترتيب وعدم العشوائية والتخبط.
  • عدم التردد أو الخجل بل المباشرة والوضوح.
  • امتلاك شخصية اجتماعية ليست انعزالية ولا انطوائية.
  • اعتماد التخطيط والسعي منهج حياتي.

ما هو تخصص ادارة الاعمال

مواد قسم ادارة الاعمال متشعبة، وكلها هامة وأساسية ومطلوبة، وذلك للدرجة التي لا نستطيع معها القول بوجود افضل تخصصات ادارة الاعمال ووجود تخصص إدارة الأعمال ليس مفضل، لأن هذه المواد تشمل أفرع عملية عديدة، وكل فرع منه يمكن أن يكون قائمًا بذاته.

فهل نتخيل شركة بمدير عام دون مدير مالي، أو بمدير مالي دون مدير إداري، أو بكل هؤلاء مع غياب إدارات للتسويق والعلاقات العامة والدعم اللوجستي والدعاية والإعلان والتمويل…. إلخ، بالطبع لا، وكل ذلك مما يندرج تحت تخصص ادارة الاعمال الدولية وكله من الأسباب التي يسوقها إليك من يُسأل لماذا اخترت تخصص ادارة اعمال

هل تخصص ادارة الاعمال صعب

من ناحية أخرى لا توجد صعوبة في دراسة تخصص ادارة اعمال لأنه يطرح سؤال مهم ماهي مواد تخصص ادارة اعمال لنجد الإجابة متعددة ومتشعبة لعدد من المجالات الرائعة جدًا والمطلوبة جدًا والابتكارية المثيرة جدًا.

ويتضح ذلك من كتب تخصص ادارة الاعمال التي تنمي مهارات الدارس في الوظائف المرتبطة بالتخصص، وأهمها:

–  مجال العلاقات العامة Public Relations:

وهو المجال المهتم بتطوير دور وتأثير الكوادر والعناصر والعوامل البشرية على نمو ومكانة الشركة أو المؤسسة، لأن قسم العلاقات العامة هو الي يوصل رسالة الشركة أو الهيئة للناس، كما أنه المسئول عن متابعة السمعة والسيرة التي يتمتع بها المكان، ويعمل على تنميتها إذا ما كانت حسنة وجيدة، وإزالة اللبس واللغط إذا ما كانت تشوبها شوائب، كل ذلك باعتماد منهجية التغذية الراجعة، حيث استقاء المعلومات من السوق، ثم إرجاعها إليه مرة أخرى بعد التصحيح والتصويب والتحسين، ويُعتمد في ذلك على العنصر البشري بامتياز، وهذا العنصر هم خريجي تخصص ادارة الاعمال الذين توجهوا صوب التخصص في هذا الفرع أو هذا المجال.

  • مجال التسويق Marketing:

تخصص ادارة اعمال تسويق المسئول عن مكانة المنتجات والخدمات التي تقدمها المنظمة في الأسواق، وهو المسئول عن إقبال الناس عليها دون غيرها، ولكن ليس بالعشوائية، ولكن على أسس متينة علمية يتحدد فيها من البداية الشريحة المستهدفة من المستهلكين وميولهم وما يتطلعون إليه وفق ما تعلمه دارسي ومتخصصي هذا المجال في تخصص ادارة اعمال جامعة الملك عبدالعزيز وعليه تزيد الأرباح والمكاسب ويعم الخير على أفراد الهيئة وعلى السوق المحلي وعلى نظام الاقتصاد والمجتمع.

  • مجال الدعاية والإعلان Advertising:

هذا المجال ضمن تخصصات ادارة الاعمال جامعة الإمام هو الذي ينشر ما توصل إليه مجالس التسويق من خطط وأطروحات لكسب مساحة أكبر من السوق وجذب عدد أكبر من العملاء، فمما تحقق من دراسة الشريحة المستهدفة وخصائصها، يتحقق بالضرورة طرح المنتجات والخدمات الملائمة لهم، ولكن يبقى هذا الطرح حبيس الشركة أو الهيئة حتى يبلور مجال الدعاية والإعلان هذه المنتجات والخدمات في رسائل دعائية تصل إلى قلب المستهدفين قبل عقولهم، وتخبرهم بجدية أنها اختيارهم الأنسب والأصح، وهو ما يتحقق معه زيادة في الأرباح وفي الانتشار، ومن ثَم النمو الاستثماري محليًا وعالميًا.

– مجال التمويل Finance:

إذا ما سألنا أيهما أفضل ادارة الاعمال ونظم المعلومات الإدارية ستكون الإجابة الكل مميز وجذاب وفعال في الحياة الشخصية والمهنية، ولا أدل على ذلك من مجال التمويل الذي يتبع تخصص ادارة اعمال ويدرس الطلاب بالتفصيل على مدار سنوات الدراسة بالجامعة.

وهذا المجال هو المسئول عن كل الأمور المالية في المنظمة أو المؤسسة، بمعنى أنه لا سبيل من فاعلية الرؤى والنظريات ما لم تتشكل في صورة واقعية ملموسة كالمنتجات والبضائع مثلًا، وهو ما يتطلب بالضرورة تمويلًا ماليًا يحقق الهدف، وإلا كان حبر على ورق، حتى مع النمو والتطور والانتشار، لابد وأن يوضع له خطط تمويل تحققه، سواء أكان التمويل خارجي أم ذاتي، وإلا كان أيضًا أضغاث أحلام وحبر على أوراق وأفكار في الأدمغة.

مجال التمويل هو من يحول كل هذا إلى ملموسات مطروحة بالأسواق وذات إقبال، وعلى الرغم من ارتباطه بالمال إلا أنه من مجالات ادارة اعمال تخصص ادبي وعلمي معًا.

  • الدعم اللوجستي Logistics:

إذا ما سألنا ماهو قسم ادارة الاعمال الأكثر حيوية ونشاط وتأثير، سيكون مجال أو قسم الدعم اللوجستي هو الإجابة، فالحاجة إليه بكل أنواع الهيئات والمنظمات حاجة أساسية ولا يمكن الاستغناء عنها أبدًا، بل هو المحرك الرئيسي لكل عمليات الإنتاج على الأرض، فهو من ناحية مسئول عن تدفق المواد الخام والاحتياجات الأساسية للتشغيل إلى المنظمة، ومن ناحية أخرى تدفق المنتجات أو البضائع أو السلع أو الخدمات إلى الأسواق المقرر العمل بها من ناحية أخرى، ومن ثَم هو عملة بوجهين لا يمكن تصور وجود الوجه الأولى وعدم وجود الثانية.

  • الموارد البشرية Human Resources:

ادارة اعمال تخصص ادارة موارد بشرية هو العصب أو العمود الفقري لكل منشأة خدمية أو إنتاجية، لأننا هنا أمام قسم مسئول عن تزويد المكان بالكفاءات في كل المستويات الوظيفية، المنخفضة التنفيذية، والمرتفعة التخطيطية التنظيمية الإشرافية، ثم ذو مسئولية أخرى تتمثل في تطوير مهاراتهم ورفع كفاءاتهم بالبرامج التدريبية العملية والنظرية، وإلا تخلفت المنظمة عن الركب وتنحّت عن الصدارة، فضلًا عن شئون قانونية ومالية أخرى ترتبط بالموظفين، وعليه فإن كان أصحاب هذا المجال من دراسي تخصص ادراة اعمال هم الذين يختارون الأكفاء والمثاليين وظيفيًا، فمن باب أولى أن يكونوا هم على نفس الدرجة من هذه الصفات، بل أعلى.

ربما يفيدك مقال : معلومات عن تخصص طب الأسنان

ادارة الاعمال ادبي ام علمي

لا يمكن اختصار تخصص ادارة اعمال في مزود واحد من الثانوية العامة، لأن كل مادة ادارة اعمال تشتمل على ما يرتبط بالقسم الادبي وما يرتبط بالقسم العلمي، ومن هنا يعد مستقبل ماجستير ادارة اعمال هو الأكبر والأوسع لعدد ضخم من الطلاب، كما أن تخصص ماجستير ادارة اعمال يشمل برامج متعددة يختار الدارس منها، ويزيد فرص الالتحاق بكثير من الوظائف في مجالات مختلفة كما سبق وذكرنا.

افضل تخصص في ادارة الاعمال ماجستير

هناك العديد من التخصصات والمواد العلمية التي تصاغ فيها رسائل ماجستير، ويعود ذلك إلى الحصيلة المعرفية الكبيرة التي تمنحها المواد الدراسية في تخصصي ادارة اعمال والتي أهمها:

–  مواد مبادئ علم الإدارة:

ولعله افضل تخصص ماجستير بعد بكالوريوس ادارة اعمال لأنه يقدم المعرفة في كل الجوانب المرتبطة بالوظائف الإدارية كلها، وهي الجوانب التي تشمل:

  • التنظيم.
  • التخطيط.
  • التوجيه.
  • الرقابة.
  • التطوير.
  • إدارة البحث.
  • ادارة الاعمال التسويق
  • تخصص ادارة اعمال نظم معلومات
  • إدارة الماليات.
  • إدارة الإنتاج.

– مواد مناهج البحث العلمي:

والذي يعتبره البعض تخصص ادارة اعمال نظم معلومات حيث يشتمل على مواد دراسية أساسية تُنمي العديد من المهارات التي ستستخدم بشكل أساسي في الوظيفة، ومنها:

  • الفحص والدراسة.
  • تطبيق مناهج البحث العلمي.
  • جمع البيانات.
  • ترتيب المعلومات.
  • وضع الفرضيات.
  • صياغة النظريات.
  • استخلاص النتائج.
  • تحديد الخيارات.
  • أخذ القرارات.

– مواد الاتصالات الإدارية:

أحد أهم المواد الدراسية التي لا تنقطع مباحثها، سواءً أثناء الدراسة الجامعية أو مع الماجستير والدكتوراة، خصوصًا مع شموليتها، وهذا واضح جدًا في أصليتها بكل تخصصات جامعة الإمام ادارة اعمال وأهم مباحثها:

  • طرق الاتصال والتواصل الإداري.
  • متطلبات الاتصال والتواصل الإداري.
  • المصطلحات الإنجليزية المرتبطة بكل أوجه التواصل والاتصال التي تستخدمها الهيئات والمنظمات، إداريًا وتجاريًا.

– مواد الموارد البشرية:

وهي مجموعة المواد الدراسية التي ترتبط بكل ما يخص العنصر البشري بأي هيئة أو شركة، بل وما تتعلق بسلوكياتهم وطريقة تعاملهم مع الآخرين، ولذلك يتم تدريس علم النفس كأحد أهم مناهج هذا الفرع التعليمي.

– مواد بحوث العمليات:

وهي المواد الدراسية التي يندرج تحتها العديد من المناهج، وأبرزها:

  •       تقنيات التحليل بالحاسوب
  •       السلوك التنظيمي للأفراد والجماعات.
  •       إدارة العمليات.
  •       إدارة الإنتاج.
  •       نظريات الهياكل التنظيمية.
  •       دراسة الجدوى.
  •       القضايا الإدارية المعاصرة.
  •       استراتيجية إدارة الأعمال.
  •       العلاقات العامة.
  •       إدارة المشروعات الصغيرة.
  •       إدارة المعرفة والمعلومات.
  •       إدارة الجودة.
  •       إدارة الأعمال الدولية

– مشروع التخرج:

وهو ليس مادة دراسية ولا منهج تعليمي بالمعنى المفهوم، بل هو وسيلة تطبيقية ينفذ فيها الدارسون كل ما تعلموه خلال سنوات الدراسة، ومن أراد الاستمتاع الأكاديمي والتعرف الدقيق على تخصص ادارة اعمال عليه مطالعة مشاريع تخرج ادارة اعمال جامعة القدس المفتوحة أو مشروعات تخرج تخصص اداره الاعمال جامعه نوره لما فيها من معرفة وتطبيق حقيقي لمبادئ ونظريات هذا العلم الجليل.

وعادةً ما ينفذ مشروع تخرج تخصص ادارة اعمال في السنة الجامعية النهائية، ويخطط فيه الطلاب مشروعًا شبه حقيقي لمنظمة أو هيئة أو شركة، وفي دراسة الجدوى لهذا المشروع يطبقون ما تعلموه بالتفصيل من نظريات التغيير والتطوير ببيئة إدارة الأعمال، وكذلك كل مفاهيم الرقابة الإدارية وأهمها معايير الأداء وتقييم الأداء ووسائل توفير الوقت والجهد والمال.

كم سنة تخصص ادارة اعمال

كم سنه ادارة الاعمال ؟ إنها ما بين 3 إلى 4 سنوات دراسة للحصول على شهادة المؤهل، سواءً كانت جامعية أو فوق متوسطة، وعقب التأهيل الجامعي يمكن أن يلتحق الدارس ببرنامج الماجستير ثم الدكتوراه بنفس الكيفية التي تحكم هذه البرامج في كل التخصصات، حيث إنها مختلفة من جامعة لأخرى.

مستقبل تخصص ادارة اعمال

كان من الشائع أن تخصص ادارة اعمال للبنات ادبي وهذا غير صحيح، إطلاقًا، فبناءءً على ما ذُكر آنفًا من المجالات الوظيفية التي تتطلب التخرج من تخصص ادارة اعمال فإنه تخصص مرغوب وأساسي وذو مستقبل، كما أنه للجميع علمي وأدبي ذكور وإناث.

إيجابيات تخصص ادارة اعمال

لا شك أن قوة سيرة ذاتية تخصص ادارة اعمال لأي شخص لا تتوقف على حيازة شهادة المؤهل فقط، بل تتطلب المزيد من العمل والدراسة للتطور والترقي، ومن ثَم تحصيل ايجابيات تخصص ادارة اعمال المذهلة، والتي تتمثل في:

  • الأجور المرتفعة والمجزية جدًا مقارنةً بالعديد من الوظائف والمهن الأخرى.
  • الاتساع الكبير في حجم فرص العمل المرتبطة بهذا التخصص، لأنه شامل لكل أقسام وإدارات أي شركة أو منظمة.
  • الاختلاف الكبير والتنوع الضخم بين الوظائف المندرجة تحت تخصص ادارة اعمال كما سبق وأشرنا، وهو ما يساعد في إيجاد كل شخص ما يراه مناسبًا لقدراته ورغباته.
  • المشاركة في تخطيط السياسات للشركات والمنظمات وليس تنفيذ ما يراه الآخرون فقط.

سلبيات تخصص ادارة اعمال

يرتبط سؤال تخصص ادارة اعمال كم سنة بسلبيات تخصص ادارة اعمال وذلك حيث إن الاكتفاء بمعرفة ادارة الاعمال كم سنه والاكتفاء بالمعرفة الخاصة بهذه السنوات فقط لن يجني معه الخريج أي ايجابيات للتخصص بكل مجالاته ووظائفه، لأنه أحد التخصصات التي تحتاج إلى اكتساب مستمر للمعرفة والتطوير الأكاديمي للذات دومًا، وإلا جاء السقوط في فخ السلبيات التي تشتمل على:

  • انخفاض الرواتب لمن لا يتطورون.
  • التعب والإرهاق التقليدية والعشوائية.
  • عدم تحقيق فاعلية وكفاءة وظيفية للمزاجيين الذين لا يمتلكون مهارات شخصية واجتماعية وثقافية.