كتابة مقالات حصرية

جدول الأكل بعد التَّكميم

جدول الأكل بعد التَّكميم 

  1. عمليَّة تكميم المعدة أو قصِّ المعدة

 

يُعتبر جدول الأكل بعد التَّكميم مُهمًّا جدًّا للحفاظ على نتائج عمليَّة التَّكميم التي تتمُّ من خلال استئصال ما بين 70% و80% من حجم المعدة للتَّخلُّص من السِّمنة، وعلى الرغم من أن حجم المعدة يقلُّ بشكلٍ دائمٍ، فإن جدول الأكل بعد التَّكميم يقوم بدورٍ كبيرٍ، خصوصًا إذا عاد الشخص إلى عاداته الغذائية الخاطئة المُتَّبعة سابقًا.a

علاج السِّمنة

تُعتبر السِّمنة مرضًا يُصيب عددًا لا يُستهان به من الناس بأعمار مُختلفة، وهي الأكثر صعوبةً من ناحية العلاج والتَّخلُّص منها، كما أنها تُسبِّب عديدًا من الأمراض: كارتفاع ضغط الدم، والسُّكَّري، وزيادة نسبة الدُّهون في الدم، وغيرها من الأمراض.

كما أن هناك عدة طرق لمعالجة السِّمنة منها:

-اتِّباع نظام غذائي متوازن وصحي.

-الرياضة.

-الأدوية التي يصفها طبيبٌ مختص لإنقاص الوزن ولها آثار جانبية: كالدُّوخة، والإمساك، والإسهال، واضطراب في الجهاز الهضمي، وجفاف الفم.

-اللجوء إلى العمليات الجراحية كعمليَّة تكميم المعدة، أو تحويل المعدة.

 أفضل عمليات التَّخسيس

يقول الدكتور “شريف نبيل” أخصائي جراحة السِّمنة والمناظير بمستشفى مصر للطيران، إن إنقاص كثير من الأشخاص أوزانهم بشكلٍ ملحوظ يتم من خلال طريقتين، إما عمليَّة تحويل المعدة، وإما تكميم المعدة، وبالنسبة لعمليَّة تحويل المعدة تكون عبر تحويل تقليدي، وآخر مصغَّر، وتتم العمليَّة بالمنظار، وتستغرق ساعتين، ويظل المريض من يومين إلى ثلاثة في المستشفى، لافتًا إلى أن العمليَّة تعتمد على تصغير المعدة، وفي الوقت نفسه تحويل المسار، ليحدث سوء هضم، مما يقلل كمية الغذاء التي تصل إلى جسم الإنسان لعدم استفادته من العناصر الغذائية.

أمَّا عمليَّة تكميم المعدة فهي عمليَّة جراحيَّة تقوم بإزالة جزء من المعدة وضمِّ الأجزاء المتبقية معًا لجعل المعدة بحجم جديد أشبه بالأنبوب، والجزء المُزال من المعدة يكون الجزء الذي يفرز الهرمون المعزِّز للشَّهيَّة. وسيصبح حجم المعدة أشبه بكيس صغير (حوالي 1/10 من حجم المعدة الأصليَّة)، مما سيجعل المريض يحسُّ بالامتلاء والشَّبع بسرعة، مما يساعد على إنقاص الوزن. وتستغرق عمليَّة تكميم المعدة من ساعة إلى ساعتين، ثم يتمُّ نقل المريض إلى غرفة الإنعاش ويظل ثلاثة أيام في المستشفى لمُراقبة انتظام علاماته الحيويَّة.

  • نصائح قبل عمليَّة التَّكميم

من المهم قبل عمليَّة تكميم المعدة القيام بعدَّة خطوات من شأنها مساعدة المريض، منها:

- اتِّباع نظام غذائي متوازن وصحي يعتمد على البروتينات، والخضراوات، والفواكه، والابتعاد عن السُّكَّريات والمشروبات الغازية والأطعمة الدَّسمة.

- الحرص على مُمارسة الرياضة المنتظمة والدورية بشكل مستمر.

- الإقلاع عن التدخين بشكل تام للمدخنين قبل شهر على الأقل من العمليَّة.

- يجب شُرب كثير من المياه والسوائل لتفادي الإمساك وعُسر الهضم.

- يجب التَّوقف عن الطعام والشراب قبل عمليَّة التَّكميم لمدة 12 ساعة على الأقل.

 النظام الغذائي بعد عمليَّة التَّكميم

جدول الأكل بعد التَّكميم

ما النظام الغذائي الواجب اتِّباعه بعد عمليَّة تكميم المعدة؟ وما الأطعمة المسموح بها والممنوعة؟ وما الفترة الواجب اتِّباع النظام فيها؟ 

المرحلة الأولى من النظام الغذائي

: عادةً ما تستمر المرحلة الأولى من النظام الغذائي بعد عمليَّة التَّكميم لمدة أسبوع بعد الجراحة، وخلال هذا الوقت يجب أن يتناول المريض السوائل الصافية؛ كالماء، والبابونج، والجيلي، وغيرها… مما يساعد على الحفاظ على الرطوبة في فترة ما بعد الجراحة لالتئام الجرح في المعدة، كما يخفف أعراض الغثيان والقيء.

ومن الصعب التمسك بنظام غذائي سائل فقط، إلا أن معظم الناس لا يشعرون بالجوع أساسًا في الأيام التي تلي الجراحة. ومن المُتوجَّب تجنُّب بعض المشروبات، كالمشروبات التي تحتوي على الكافيين، مثل الشاي، والقهوة، والمشروبات الغازية والكربونية.

المرحلة الثانية من النظام الغذائي

وتستمر من بعد الأسبوع الأول حتى 10 أيام بعد الجراحة، وخلالها يتحوَّل الشخص إلى نظام غذائي سائل غني بالبروتين كعصير التفاح الطبيعي، والمرق كمرق الدجاج أو اللحم، والحساء الخفيف، واللبن منزوع الدَّسم، وغيرها… ويجب تجنب الأطعمة السُّكَّرية والغنية بالدُّهون، والأطعمة الممزوجة.

ومع قرب انتهاء الأسبوع الثاني وبداية الثالث، من الممكن أن يزيد الشخص إلى طعامه أطعمة أكثر سُمكًا ومهروسة، ومرحلة الأطعمة المهروسة هي المرحلة التي تُهيِّئ المعدة للطعام العادي، وتكون مدتها من أسبوع إلى أسبوعين، وتشمل: اللبنة، والجبن الكريمي منخفض أو خالي الدَّسم، والشوربة التي تحتوي على مهروس الخضراوات، وشوربة الشوفان أو العدس، والعصائر المختلفة من دون سكر.

المرحلة الثالثة من النظام الغذائي

خلال هذه المرحلة يجب الاستمرار في تناول 60-80 جرامًا من البروتين كل يوم، والحفاظ على الرطوبة بشكلٍ جيد، ومن الأطعمة الغنية بالبروتين: اللحم قليل الدَّسم المطهو جيدًا، والسمك الليِّن، والجبن قليل الدَّسم، والبيض المخفوق والمسلوق، والخضراوات المهروسة، والحساء الذي يحتوي على بعض القطع الليِّنة.

ويُفضَّل تجنُّب: الأطعمة السُّكَّرية، والخبز، وقشور وبذور الخضار والفواكه، والأطعمة الدهنية، وخاصة الزيوت والزبدة, والأرز الأبيض والمكرونة، وغيرها.

المرحلة الرابعة من النظام الغذائي

بعد حوالي أربعة أسابيع من الجراحة يستطيع المريض الانتقال إلى الأطعمة الصلبة، ولكن يجب المحافظة على الرطوبة، وشرب مسحوق البروتين المذوَّب، وتناول الفيتامينات… ويركز النظام في هذا الجزء على تناول ثلاث وجبات صغيرة يوميًّا، ويستطيع المريض تناول معظم أنواع الأطعمة، واختيار الأطعمة ذات القيمة الغذائية المرتفعة، وقليلة السُّكَّريات والدُّهون والسُّعرات الحرارية، وضرورة احتواء كل وجبة على البروتين كالأسماك والخضراوات، واللحوم، وكميات صغيرة من الفاكهة، والجبن قليل الدَّسم. 

 نزول الوزن بعد التَّكميم

يختلف فقدان الوزن بعد إجراء عمليَّة التَّكميم من مريض إلى آخر، وذلك بحسب التزامه بالتعليمات، وبجدول الأكل بعد التَّكميم، وبشكل عام يفقد أغلب المرضى ما يُقارب 20% من وزنهم خلال الشهر الأول بعد التَّكميم، وينخفض هذا المعدل إلى 5 % أو 10% خلال الأشهر التالية.. ويستطيع المرضى إنقاص ما يُقارب 50% من أوزانهم في الأشهر الستة الأولى بعد إجراء العمليَّة، وفي الأشهر الستة التالية يفقدون 25% من وزنهم، ما يجعل مجموع ما يفقدونه من وزنهم 75% في السنة الأولى بعد العمليَّة.

 زيادة الوزن بعد التَّكميم

تتَّسع المعدة بعد عمليَّة التَّكميم في بعض الأحيان مع مرور الوقت، ويعود الشخص لاكتساب الوزن، وذلك بعد ثلاث سنوات من إجراء الجراحة، فهناك نسبة مرتفعة تقدر بـ25% لاكتساب الوزن من جديد، وأبرز أسباب زيادة الوزن بعد تكميم المعدة:

تبدأ المعدة بالتوسع التدريجي، وبالتالي يشعر الشخص بالجوع باستمرار، ويبدأ بتناول وجبات كبيرة من الطعام، وحسب الأطباء، فإن هذا السبب على قائمة أسباب زيادة الوزن بعد التَّكميم.

إفراز الأمعاء الدَّقيقة لهرمون الشعور بالجوع بكمياتٍ كبيرةٍ بدلًا من المعدة التي تمَّ استئصالها، وبسبب هرمون الشعور بالجوع سيشعر الشخص دائمًا بالجوع، مما يدفعه لتناول الطعام بكميات كبيرة، وبالتالي اكتساب مزيد من الوزن.

ج-من أبرز أسباب زيادة الوزن بعد التَّكميم تناول الشخص المواد السُّكَّرية والغنية بالسُّعرات الحرارية، وبكميات عالية، فالمشروبات الغازية والأطعمة السُّكَّرية تُعَدُّ أسهل في عمليَّة الهضم لمن أجرى عمليَّة التَّكميم من أنواع الأطعمة الأخرى، مما يؤدي إلى إعادة اكتساب الوزن من جديد.

ومن طرق منع زيادة الوزن بعد التَّكميم

ومن طرق منع زيادة الوزن بعد التَّكميم

بعد إجراء عمليَّة تكميم المعدة يجب على الشخص اتِّباع جدول الأكل بعد التَّكميم، والحرص على اتِّباع عديد من النصائح في نظام أكله وحياته بشكلٍ عامٍّ، لتجنُّب اكتساب الوزن من جديد، خاصةً أن أبرز أسباب زيادة الوزن بعد التَّكميم سببها اتِّباع نظام غذائي خاطئ، وهذه الأسباب يمكن تفاديها بسهولة، ومن أبرز النَّصائح لمنع زيادة الوزن بعد التَّكميم:

أ-مُراجعة أخصائي غذائي لوضع نظام غذائي خاص، وتحديد الطعام المسموح به وعدد الوجبات وكميتها.

ب-حساب السُّعرات الحرارية الواجب تناولها في اليوم، وتناول السُّعرات المسموح بها بدقَّة.

ج-مُمارسة التّمارين الرياضية بانتظام، فمُمارسة الرياضة والقيام بالنشاطات البدنيّة يُعَدُّ من أهم أسباب عدم اكتساب الوزن بعد التَّكميم.

 تكميم المعدة

جدول الأكل بعد التَّكميم

لعمليَّة تكميم المعدة مخاطر وآثار جانبيَّة تتمثَّل في:

أ-العدوى والنَّزيف.

ب-في بعض الحالات النَّادرة قد يحدث تسرُّب على طول خطِّ الدَّبابيس.

ج-بعد العمليَّة مباشرةً قد يكون لديك غثيان أو قيء أو إمساك.

د-جلطات الدَّم.

ه-وجود مشاكل في التَّنفُّس.

مخاطر على المدى الطَّويل.

أ-انسداد الجهاز الهضمي.

ب-الفتق.

ج-الارتجاج المعدي.

د-انخفاض نسبة السُّكَّر في الدم.

ه-في بعض الحالات النَّادرة جدًّا يمكن أن تكون مُضاعفات تكميم المعدة قاتلة.

أمَّا العوامل التي تزيد من خطر حدوث هذه المُضاعفات، فهي

أ-الشَّيخوخة.

ب-التَّدخين.

ج-مرض السُّكَّري.

د-أمراض القلب.

ه-اضطرابات الدَّم.

 

Share