كتابة مقالات حصرية

بنت الشيخ والصانع
رواية بنت الشيخ والصانع

بنت الشيخ والصانع

رواية بنت الشيخ والصانع2

ماذا إذا ما اصطدم الحب بالعادات والتقاليد الاجتماعية؟

وماذا إذا ما كانت الطبقات الاجتماعية شبحا لوحش يغتال مشاعر الحب المتدفقة؟

وماذا إذا كان الصراع بينهما ضاريا، والأحداث متشابكة، وتتمنى كقارئ متشوق أن تتعرف نتيجة هذا الصراع، وأي قوى هي التي انتصرت هل قوى الخير أم قوى الشر؟

تعرف على أحداث وتفاصيل مشوقة، وعش مع أبطال رواية “بنت الشيخ والصانع“، هي رواية تفصلك عن الواقع حتى تنهي آخر فصولها، وتسدل الستار عليها، هي رواية نسجت خيوطها بإحكام، حتى جعلت قارئها يخرج منها إنسانا آخر يضيف إلى حياته قيما إيجابية.

ليست كل الروايات تجذب قارئيها، إلى أعماق الحياة، بكل ما فيها من سعادة وشقاء  ولكن رواية “بنت الشيخ والصانع” متفردة بسردها الجذاب، وشخصياتها المختلفة الطباع، وأحداثها المتشابكة، وتفاصيلها الدقيقة التي لا تستطيع أن تغفل عنها أو أن لا تعيرها اهتماما، هي رواية تنقلك إلى عالمها، تجعلك وكأنك أحد أبطالها، تشاركهم لحظات مشاعرهم الفياضة.

“بنت الشيخ والصانع” رواية تحمل بين دفتيها تجارب ونبضات الحياة والنزعات الإنسانية، هي رواية ذات خيال خصب متدفق يسجل فيها الروائي معاناة تعايشها كثير من الأسر، وصراعا مريرا بين مشاعر الحب والعادات الاجتماعية الموروثة، ويكشف عن كواليس خفية وراء الأحداث، وعلاقات متشابكة، لصورة اجتماعية طالما كانت بلاء على قلوب أصابها الهم والذبول.

بنت الشيخ والصانع” هي سطور بين دفتي كتاب تثير القارئ، وتجعله نهما لقراءتها حتى آخر سطر فيها.                

 

Share